الجمعة، 6 مايو، 2011

عــقــلاء فــى زمــن مــجــنــون

لماذا انا ملحد؟ و لماذا انتُ ملحد؟و لماذا انتٍ ملحدة؟

هـــل نحن أذكياء فى عالم جاهل؟

هـــل نحن من استطاع التفكير وسط مجتمع يغمره الجهل و الغباء؟

هـــل نحن من كانوا قادرين على الصراخ بكلمة لا او الصياح بالاعتراض؟

لماذا لدينا إصرار غريب على الصمود و التحدى و النهوض بالفكر و برأينا بأنه لا يوجد إلـه؟

نبدأ من مقدمة التفكير....مــا معنى الإلـه؟

هـــو عقل يتحكم بنا و يصر على ان يذكرنا اننا مجرد عبيد مسخرين عنده,عقلية تصر على ان تقول (إنكم مخيرين بما تفعلون, و لكن إذا فعلت غير ما اريد فأنت مغضوب عليك) تريد ان تقول الصدق او تتوارى عن الحقيقة و تكذب فلك ما شئت ولكن إذا كذبت فأنت ملعون و مطرود من رحمتى

كـــيـــف لنا ان نصدق كلمات  لا تعقل؟

كـيـف رحيم و تترك اطفال تتشرد؟

كـيـف ان يكـون لك تسعة و تسعون اسم منهم ستة و ثمانون نصفهم يناقض النصف الاخر؟

هـــل نحن مجبرون على تصديق ذلك؟

مـن عاقل يقبل ذلك؟

أم نـحـن مـخـطـئـون؟؟؟؟

هـــل كــل ذلك مجرد إختبار للصبر؟

توقف عقلى عن التفكـير,,,فلماذا لا تكون رؤوفاً بحالى و تهدينى الى الصواب؟

إذا كنت على صواب فطمأن قلبى , اما إذا كنت مخطئ فاهدينى إليك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق